عظات راعي الأبرشية بالكلمة والصوت

  • عيد الظهور الإلهي - 2012-01-06 - Download

     

     
    عيد الظهور الإلهي
    الجمعة 6/1/2012
     
    باسم الآب والابن والروح القدس، آمين.
    أيُّهاالأحبَّاء، في هذااليوم المبارك، ينكشفُ لنا سرُّ الخلاص الكبير، الذي أعدَّه الله بابنه الوحيد الذي تجسَّدَ. اليوم يظهر على ضفاف الأردن، ويعتمدُ من يوحنا المعمدان. هذا العيدُ في الكنيسةِ مدعوٌّ"عيدُ الأنوار الثلاثة" أي نور الآب، ونور الابن، ونور الرُّوح القدس، ولذلك هو من أعياد الثالوث الرئيسيَّة.
    يقول الإنجيل، إنَّ يسوعَ المسيح أتى ليعتمد من يوحنَّا فقال له يوحنا:"أنا الذي أحتاج أن أعتمدَ منكَ." فأجابَه الرَّبُ يسوع:"دعني أفعل ذلك، لكي يتمَّ كلُّ برٍّ". فنزل الرب يسوع في المياه، في الأردن، وعندما صعد من الماء، عند ذلك رأى يوحنَّا الرُّوحَ القدُس ينزلُ (على يسوع المسيح)، وصوتٌ من السَّماء يقول:"هذا هو ابني الحبيب الذي به سررت".
    الرَّبُ يسوع  ينزلُ في المياه ممثِّلاً هكذا آلامَه وموتَه،وعندما يصعدُ منَ المياه يمثِّلُ قيامتَه الآتية، بهذانحن - كما هو التَّقليد نعتمدُفي هذا اليوم، متشبِّهين بالرَّبِ يسوع، إذ نُغَطَّسُ بالمياه ونصعد منها، كما يقول بولس الرسول، ندفنُ خطايانا في المياه ونقوم مع المسيح في حياةٍ جديدة، ولذلك نستطيع القول: هذا الظهور الإلهي الذي حدث مرَّةً في التاريخ على ضفاف الأردن، ظهور الثالوث، الذي نعيِّد له اليوم، نسأل فيهكيف يظهرُ في حياتنا،ويظهرُ وفي العالم؟! لنا إذا تَتبَّعنا الإعلان الإلهي في الأناجيل الثلاثة،إذا أردنا أن يظهر الله الثالوثي في حياتنا، علينا أولاً، أن نؤمن بالثالوث القدُّوس، وهكذا نحن نؤمن ونبشِّرُ بإيماننا هذا، للعالم ولأجل خلاص العالم.علينا أيضاً أن نعتمدَ باسم الآب والابن والرُّوح القدس، لا تحصل هذه المعمودية إلا مرَّةً واحدة، تحصل مرَّةً واحدة في جرن المعمودية،إذ يغطِّسوننا بالمياه، ولكن روحياً،تستمرالمعمودية كل الحياة، أي علينا دائماً أن ندفُنَ خطايانا، أن نحاربَ خطايانا، وفي الوقت نفسه أن نسلكَ حياةً جديدةً في المسيح، إذا لم نفعل ذلك،تبقى معموديتنا بلا فعاليَّة تبقى هكذا، ونحن لانحياها بالفعل.
    الرَّبُ يسوع المسيح، نزل عليه روحُ الله، هو الابن الوحيد، كما نزل الرُّوح القدس في القديم على المياه، في الخليقة الأولى، وهذا الروح نطلبه دائماً أن ينزل علينا لكي نصبح نحن بدورنا أبناء الله ونمجِّد اسمه القدُّوس على الدوام، آمين
     

     



Copyright 2012 Greek Orthodox Archdiocese of Tripoli, Koura & Dependencies