عظات راعي الأبرشية بالكلمة والصوت

  • القدّيس ديمتريوس - 2013-10-26 - Download

    عيد القديس ديمتريوس المفيض الطيب كوسبا 2013

    باسم الآب والإبن والروح القدس آمين

    في هذا اليوم لنا أن نتأمل في معاني أعياد والشهداء من خلال هذا الإنجيل الذي سمعتوه ومن خلال هذا القداس الذي نشترك به. وما هو القداس إلا التعييد لشهادة الرب يسوع المسيح لنا. أي بآلامه وموته على الصليب وقيامته لذلك تسمعون هذه التراتيل المجيدة التي تعظّم الرب يسوع ومعه أصدقائه الشهداء الرسل والقديسين.
    هذا الإنجيل يتكلم عن البغض سوف يُبغضكم العالم لأنه قد أبغضني أوّلاً، والبغض كما يقول الآباء يأتي من الشيطان، والشيطان هو عدوّ المسيح! كل إنسان له هذا الهوى هو من أتباع الشيطان، أما الإنسان الذي يتبع المسيح فهو من أصدقاء المسيح والرسل والشهداء والقديسين. ليس هناك مجدٌ وفرح بدون صليب، يقول الإنجيل بلسان الرب يسوع "قد أبغضوني بلا سبب"، هذا عجيب، يشرح الآباء قائلين إنّ البغض هو مجاني بدون سبب، نقيض البُغض هي المحبة التي هي مجانية وبدون سبب أيضاً.
    هذا هو الجوهر كيْ نفهم كيف كانت علاقة المسيح بنا، كيف شهد عن محبته حتى الإستشهاد وجرّ ورائه الرسل والشهداء والقديسين. كل هذا يعلمنا كيف نشهدُ للمسيح وما هو العيد، هو استحضار شهادة المسيح وشهادة الشهداء كالعظيم في الشهداء ديمتريوس لكي يعلمنا الشهادة الحقيقية في حياتنا وعالمنا اليوم.
    الذي يريد أن يشهد للمسيح عليه أن يكون على هذه الطريق وأن ينتظر أن يبغضه الناس بسبب محبته للرب يسوع. الذي يحب الرب كما يقول الرسول بولس، الذي يريد أن يتبع المسيح في حياته عليه أن ينتظر التجارب وأن يبغضه الناس، أن يُعاكسوه  لأنه ينتهج الطريق القويم.
    نحن إذ نقدّس اليوم ونستعيد ذكرى هذا القديس العظيم الذي يمثل الشهداء لنا أن نطلب من الله حتى نسير في هذا الطريق- طريق الآلام التي نحن فيها حتى نتمجد نحن أيضًا ونفرح ونتعظم في الملكوت كما تعظّم الشهداء آمين.

    المطران أفرام (كرياكوس)

     



Copyright 2012 Greek Orthodox Archdiocese of Tripoli, Koura & Dependencies