إعتداءات متكررة على دير أرثوذكسي - القدس

2013-07-16

 

رئيسة دير العيزرية تناشد لوقف الاعتداءات المتكررة على الدير

 

ناشدت الراهبة ابراكسيا، رئيسة دير العيزرية في القدس للروم الارثوذكس، الرئيس الفلسطيني محمود عباس بضرورة التدخل الفوري والسريع لوقف الاعتداءات المتكررة التي يتعرض لها هذا الدير الارثوذكسي العريق والذي يعود تاريخه الى القرن الخامس للميلاد.

وقالت الراهبة ابراكسيا وهي في غاية الألم والحزن ان هذا الدير لم يعاني من الاعتداءات خلال تاريخه الطويل ما يعانيه اليوم فهنالك اعتداءات تتعرض لها اراضي الدير المجاورة وسلب لأملاك الدير بطرق غير شرعية وغير قانونية واليوم يتعرض ديرنا الى زخات من الحجارة ترمى من خارج الدير وقد ادت الى تحطم بعض الزجاج كما ان حجرا كبيرا كاد يصيب احدى الراهبات التي كانت تنظف ساحة الكنيسة.

لقد تكررت هذة الاعتداءات خلال الايام المنصرمة بشكل ملحوظ ونحن لا نستبعد ان تكون وراء هذة الاعتداءات جهات مشبوهة تريد ايصال رسائل سلبية للمسيحيين وتسعى الى اثارة الفتن بين ابناء الوطن الواحد.

إن اهالي العيزرية الذين هم اصدقاء الدير عبروا مرارا عن رفضهم لهذة الاعمال التي تتنافى وثقافة الشعب الفلسطيني فمن يعتدي على الكنيسة هو كمن يعتدي على المسجد، كما اكد اهالي العيزرية اثناء زيارة تضامنيه للدير بان المعتدين على هذا الدير لا يمثلوا اهالي العيزرية وإنما يخدمون أجندات مشبوهة.

وقالت الراهب ابراكسيا: هل يريدوننا ان نرحل من الدير؟ فنقول لهم لن نترك هذا المكان وسنبقى ندافع عنه حتى الرمق الاخير، وادعوا رئيس بلدية العيزرية والمدارس والمؤسسات التعليمية في العيزرية على ان يحثوا ابناء هذا البلد الطيب على التسامح الديني واحترام الاماكن المقدسة فالعيزرية أخذت اسمها من القديس أليعازر والزوار يأتون الى هنا من كل ارجاء العالم وعلينا ان نعطي صورة جميلة وحضارية لها البلد.

وكررت الراهبة ابراكسيا مناشدتها لكل المسؤولين الفلسطينيين بضرورة ردع هذة الاعتداءات التي يتعرض لها الدير ووقف الانتهاكات الخطيرة التي تتعرض لها اراضي الدير المجاورة.



Copyright 2012 Greek Orthodox Archdiocese of Tripoli, Koura & Dependencies