المطران فيليبس صليبا على رجاء القيامة والحياة الأبدية

2014-03-20


المطران فيليبس صليبا على رجاء القيامة والحياة الأبدية

تنعي بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس في هذا اليوم عمدة مطارنتها المتروبوليت فيليبس صليبا مطران نيويورك وسائر أمريكا الشمالية، الذي انتقل إلى الأخدار السماوية ليلة البارحة. وهي إذ تودع المسيح الإله نفس الراقد الكبير، تصلي مع كل أبنائها في أمريكا الشمالية والعالم، أن يتغمّده بوافر رحمته ويفيض عليه من نور وجهه القدوس. 
المسيح قام، حقاً قام.
 

 

نبذة عن سيرة حياته 
 
وُلدَ في أبو ميزان، المتن، لبنان سنة 1931. حائز على إجازة في اللاهوت (معهد الصليب المقدّس، بروكلين، جامعة واين الأميركية). وماستر في اللاهوت (معهد سان فلاديمير). نال دكتوراه فخرية من جامعة واين، ومعهد القديس فلاديمير في نيويورك، ومعهد الصليب المقدس في بوسطن ومعهد القديس تيخون في بنسلفانيا. رُسمَ كاهنًا سنة 1959 وخدم في كليفلاند، أوهايو. انتُخبَ ميتروبوليتًا سنة 1966.
 
 > انقروا هنا - موقع البطريركيّة  - لمزيد من المعلومات باللغتين العربيّة والإنكليزيّة

 



Copyright 2012 Greek Orthodox Archdiocese of Tripoli, Koura & Dependencies