صبحية مركز واحة الفرح

2015-05-30

رعى مطران طرابلس والكورة وتوابعهما للروم الارثوذكس افرام كرياكوس، صبحية نظمها مركز "واحة الفرح" في حديقة الواحة في بكفتين، بمناسبة زيارة وزير الشؤون الاجتماعية النقيب رشيد درباس، وفي حضور قائمقام الكورة كاترين الكفوري انجول، رئيس اتحاد بلديات الكورة كريم بو كريم، رئيس مصلحة شؤون المعوقين ماري الحاج، رئيس دير سيدة بكفتين الارشمندريت يونان الصوري، رئيسة دير سيدة الناطور الاخت كاترين الجمل، مديرة المركز لولو اميوني رويهب، مدير ثانوية بكفتين بشارة حبيب، ملكة جمال لبنان سالي جريج، رئيسة الصليب الاحمر في الكورة دورا حيدر، رئيسة مكتب التنظيم المدني حسن صهيون، كهنة، الفنان المسرحي جورج خباز، مسؤولي اقسام القائمقامية في الكورة ومسؤولي جمعيات وروابط اجتماعية وخيرية واهالي الطلاب ومهتمين.
 
بعد النشيد الوطني، رحبت رويهب بالحضور وشكرت "كل من يشجع عمل افراد المركز وينظر بتقدير واحترام لعطاءاته".
 
ثم تحدث درباس، فأوضح انه لم يكتب او يحضر اي كلمة بل ترك لجولته في انحاء المركز وانطباعاته عنها "ان تعبر عن الجهد الذي لمسه من قبل المسؤولين في مساعدة اولاد المركز مما ادمع عينيه، الا ان ذلك زرع فيه الامل، فقد استطاعت رويهب مع فريق عملها دمج الاولاد بالمجتمع".
 
وتوجه الى كرياكوس قائلا: "القداسة موجودة فيك بصورة مبكرة". وحيا ملكة الجمال متحدثا عن "جمال روحها الى جانب جمالها الجسدي".
 
ولاحظ درباس ان "الوزارة مقصرة بواجباتها، كما الدولة مفككة، الا ان هذا لا يعني ان نبقى جالسين، بل يجب المساعدة. وعمل بعض المؤسسات الاجتماعية جبار حيال ذلك. هناك بعض الاسماء التي تنتمي الى طوائف اخرى تدعم هذه المؤسسة، وهذا يدل على ان عمل الخير لا يميز بين احد، بل يدل على الوطنية البعيدة عن التعصب".
 
واثنى كرياكوس على "جو الفرح الذي يعم اللقاء"، وقال: "نحن نفتخر بصغارنا وابنائنا الموجودين بيننا وعلى المسرح يقدمون العروض، نحيي جهود رويهب وفريق عملها، ونشير الى ان محتويات المعرض والمأكولات هي من صنعهم".
 
وقد تخلل الصبحية عروض فنية راقصة ومسرحية من تقديم اولاد المركز، ثم جال الحضور في ارجاء المركز والمشغل ومعرض الاشغال اليدوية والمنتوجات حرفية الذي انتجه الاولاد.

 


Copyright 2012 Greek Orthodox Archdiocese of Tripoli, Koura & Dependencies